الاثنين، نوفمبر 13، 2006

الربّمات


لربّما مررت

ذات ليلة سمراء

على قصائدي الوحيدةِ الحمقاء

وعطرت سلاسلُ الأضواءِ من عينيك

دفتري المحظوظ

أو باركت شفتيك ما كَتبتُ

بالغناء

أو طهرت روحك النبيّة المقدسة

ذنوبيَّ الغبراء

أذ حينها حبيبتي

سيصنع العشق الذي يحرقني

بالحبّ والصفاء

من قلبك المكلوم

يا ضحيتي

معجزة البكاء

لربّما...



******



ولربما لربما

يشتاق قلبك الحنون للقاء

ولربما لربما

يمنحني الرحيم عندها الشفاء

لربّما.....



************



الربّمات....أمل منقطع

في كل صبح بائد

يوصله

في كل ليل بارد

الهي الذي يمنحنا الربيع

كل عام

من بعد أن يمعن الشتاء





3 Comments:

At 12:47 م, Anonymous غير معرف said...

الربمات ...امل منقطع
دا اكتر تعبير عجبنى

تعرف انا لما قريت البوست حسيت حاجة بس مش عارفة اعبر عنها

 
At 9:58 م, Anonymous غير معرف said...

كل ما استطيع ان اقول ربما بس بجد عجبتنى ممكن علشان حياتى برضو تسيرها الربمات ..... امل ان يعيننا الله جميعا على تخطيها الى الواقع R.R

 
At 11:22 م, Anonymous GUEST said...

slamo 3likom ahmed
really its fantistic
but the word (robma) have two faces one filled with HOPE and the other with Y2S so why u chose the bad face in your saying (aml monqt3) dear ahmed la aml ynqt3 madomt motsl bellh wasel kol monqt3

 

إرسال تعليق

<< Home